فيديو| كيف أصبحت مصر بعد 1200 يوم من الانقلاب على الرئيس مرسي؟

11111111111

“الجيش لو نزل الشارع اتكلم على مصر كمان 30 .. 40 سنة”، بتلك الكلمات تنبأ قائد الانقلاب العسكري عبدالفتاح السيسي لمصير البلاد قبل أسابيع من انقلابه الدموي في الثالث من يوليو 2013، لتصبح تلك التنبوأت واقعا مريرا بعد انقلابه الدموي.

وبعد نحو 1200 يوم من الانقلاب على الرئيس مرسي أصبح التراجع عنوانا لكل شيء في مصر، فلا اقتصاد قوي، ولا سياحة مزدهرة، ولا أسعار تناسب عموم المواطنين.

وبدلا من أن تصبح مصر جنه كما وعد السيسي أتباعه، تحولت إلى جحيما لا يطيق كثير من المصريين العيش فيه، فنسب الانتحار ارتفعت بشكل غير مسبوق، والدولار تخطى حاجز الـ15 جنيه، والأسعار تضاعفت مرتين وربما ثلاث مرات عما كانت عليه في عصر الرئيس مرسي.

وللتعرف بشكل تفصيلي على ماجرى في مصر في كافة نواحي “الاقتصاد والاستثمار والسياحة والحريات” وباقي القطاعات شاهد التقرير التالي:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

السيسي يُطعم المصريين الخبز المصاب بـ”الإرجوت” السام لإرضاء الروس!

رصد تقرير استقصائي لموقع “أريج” كيف يُطعم السيسي المصريين الخبز المصاب بفطر قمح “الإرجوت” لإرضاء ...